الرئيسية / العدد الخامس والعشرون / سلمى الجيلي .. سيرة طموح

سلمى الجيلي .. سيرة طموح

10997042_900675449985325_687178905_n

تسنيم محمد حسن :

للتواصل مع صفحة الكاتبة على الفيسبوك الرجاء إضغط هنا

سلمى الجيلي، إحدى أبرز شخصيات مجمع الهندسة بجامعة الخرطوم بين عامي 2006 و 2011 بنشاطها الثقافي وحصيلتها العلمية المميزة، تصبح اليوم واحدة من أهم المهندسات السودانيات، بمشاركتها مع فريق من الباحثين بالجامعة الأميركية في الشارقة، في تطوير أنظمة دوائية تساهم في علاج السرطان وتخفيف الأعراض الجانبية الناجمة عنه.

لنبدأ القصة من الخلف؛ فمن المعروف أن مريض السرطان عندما يبدأ العلاج الكيميائي (Chemotherapy) فإن الدواء يؤثر على خلاياه المصابة بالسرطان والخلايا السليمة على السواء، مما يترتب عليه ظهور عدد من الأعراض الجانبية كتساقط الشعر وانعدام الشهية إلى غيرها من الأعراض، والتي قد يكون أخطرها توقف نبضات القلب نتيجة لتأثره بالدواء. وفي قسم الهندسة الكيميائية بالجامعة الأميركية بدأت سلمى مشروعها البحثي من دراستها العليا تحت إشراف د. غالب الحسيني.

اختارت سلمى هذا المشروع وهي تقول: أعرف جيداً ما معنى أن نفقد أشخاصاً عزيزين علينا بسبب المرض، وأدرك أنه إذا أمكنني أن أساعد شخصاً ما في العيش ليوم واحد فسيترك ذلك فرقاً لدى أحبابه، هذا بالإضافة لرغبتي في مقاربة أمنية قديمة لوالدتي بدراستي الصيدلة، لذلك كان هذا المشروع هو المناسب.

عند وصولها للجامعة كان د.غالب قد حصل لتوه على منحة ممولة من الجامعة لتنفيذ مشروع يهدف لتصنيع كبسولات بحجم النانو قادرة على حمل أدوية السرطان وإيصالها إلى المناطق المصابة بالأورام فقط دون التأثير على الخلايا السليمة، بحيث يتم تحرير الدواء منها عند تجمعه بالتركيز المناسب تحت تأثير الموجات الفوق صوتية، وما لبثت أن انضمت إليهم دكتورة آنّا مارتينز كمسؤولة عن المعمل ومشرفة على التقارير الدورية ودكتور محمد الصيّاح من قسم الكيمياء لمدهم بالنظريات وبروتوكولات التجارب.

 

حتى الآن تمكن فريق الباحثين هذا من اختبار فعالية نظامهم الدوائي معملياً بنجاح، وحالياً يعكفون على تحسين كفاءته العلاجية وتجربته على خلايا سرطانية كمرحلة أولى من مراحل تصنيع النظام الدوائي قبل المصادقة على فعاليته. ومن ثم سيتم في مرحلة ثانية اختباره مخبرياً على الحيوانات ثم سريرياً على عدد من المرضى حتى يصبح النظام مجازاً من وكالة الأغذية والعقاقير الطبية.

 

هذا المشروع بطريقة عمله هذه يعتبر الأول من نوعه في العالم، ويستهدف حالياً أكثر نوعين شائعين من السرطانات وأكثرها خطورة؛ هما سرطان الثدي والبروستاتا، وإذا ما تم الانتهاء من جميع مراحله سيحصل على براءة اختراع، وبالتأكيد سيحدث تغييراً في مجال العلاج الكيماوي.

 

بالطبع لم يتحصل الباحثون على هذه النتيجة من المرة الأولى، فالحصول على نتيجة إيجابية استغرق قرابة العام من المحاولات الفاشلة، والتي تطلبت إحداث تعديلات كثيرة، سواء في بروتوكولات العمل أو تراكيز المواد أو نوعيتها.

أنهت سلمى دراستها للماجستير مطلع هذا العام، وتشرف حالياً على عدد من الطلاب الجدد المنضمين للمجموعة البحثية، وفي حصيلتها عدد من الأوراق العلمية، سواء ما نشرت أو ما تحت الطبع، منها ورقتين علميتين في (the Journal of Drug Targeting) بعنوان “The use of ultrasound to release chemotherapeutic drugs from micelles and liposomes”، و”Release of calcein from stealth and normal liposomes using low- and high-frequency ultrasound”، كما تشارك بورقة ستقدم للمؤتمر الثالث عشر لعِلوم وتقنيات النانو في كوبنهاجن – (2015)  بعنوان “Release of calcein from liposomes using low- and high- frequency ultrasound”.

سلمى الجيلي عبد الكريم ذات الـ25 عاماً، ولدت بالخرطوم، درست ونشأت بالإمارات العربية المتحدة ثم عادت للخرطوم مرة أخرى لاستكمال مرحلتها الثانوية ومن ثم الالتحاق بالجامعة، وبوالد مهندس وأخت مهندسة كان الخيار محسوماً لديها بدراسة الهندسة، لكن تولد السؤال: أي هندسة في الهندسات؟
تقول سلمى: حتى السنة الخامسة لم استوعب جيداً معنى الهندسة الكيميائية، فكلما تصورت لها تعريفاً أجدها أكبر منه.
سألتها: كيف أصبح تعريفك للهندسة الكيميائية الآن؟

هي الهندسة التي تتوسط كل الهندسات، وتشمل كل العلوم الموجودة، تقوم بسد الثغرات بينها، تشبهني بشكل ما.

 

سلمى التي قادها شغفها بالعلم للسعي لزيادة تحصيلها الأكاديمي إبان التخرج، كانت قد بدأت رحلة البحث عن مكان مناسب لتحضير درجة الماجستير، إلى جانبها والداها إخوتها وأصدقاؤها وذلك خلال كل الامتحانات التحضيرية وخطوات التقديم؛ تذكر منهم خالد البرير الذي قالت إنه لطالما ألهمها وحثها على مواصلة المشوار، فإيمانه بقدراتها كان لا يُحَد.
توفي خالد بعد وصولها للإمارات بأسبوع واحد، وكان هذا الحدث العنيف في حد ذاته دافعاً لها لتكريم ذكراه، وتقديم أفضل ما لديها.

كل هذه السيرة العلمية البراقة، تحمل أيضاً رصيداً مبهراً من الإنجازات الأدبية والثقافية والإعلامية والنشاطات الطلابية في جامعة الخرطوم، والذي شكل تحدياً بالنسبة لها لإثبات قدرة الطالب على التميز أكاديمياً واجتماعياً في ذات الآن. كما حصدت إبان التحاقها بالجامعة الأميركية جائزة مطبعة أوكسفورد للقصة القصيرة بالمرتبة الثالثة بنص (تحت خط القطر)، والمرتبة الأولى في جائزة تعليم الشعرية بنص (في شأن حبك من جديد)، ضمن فعاليات مهرجان طيران الإمارات للآداب في عام 2014. كما شاركت في مهرجان الشارقة عاصمة الثقافة العربية وتم تكريمها من قبل لجنة الجائزة في نفس العام.

 

 

وعن جامعة الخرطوم تقول: سنوات الجامعة هي أجمل سنوات عمري، فهي شكَّلَت نضجي ووعيي، فهمت من أنا .. وإلى أين أسير .. وماذا أريد .. وكيف سأنجزه. التقيت فيها بأهم الشخصيات التي أثّرت في حياتي والذين يشار لهم بالبنان؛ حيث تحتضن هذه الجامعة كل الإبداع والتميز أكاديمياً وفكرياً بأفضل صوره، فالمهم في الجامعة ليس أن تتفوق أكاديمياً وحسب، بل أن تكوّن شخصيتك وتبنيها، وهو الدور الذي قامت به جامعة الخرطوم بالنسبة لي.

 

النصوص الفائزة :
تحت خط القطر : ( هنا )

في شأن حبك من جديد : ( هنا )

تقرير قناة أبو ظبي : ( هنا )

 

عن جيل جديد

mm
فريق عمل المجلة

لا تعليقات

  1. dr kamal eltayeb yassin

    اذكر تماما سلمي الجيلى الطالبه المميزه بقسم الهندسه الكيمائيه _جمعة الخرطوم_ حيث اعمل ….فبجانب الذكاء و التميز الاكاديمي و الثقافى كانت سلمى مثالا للادب و الخلق السودانى الرفيع وفقها الله و اتمنى ان اسمع عنها كل خير

  2. dr kamal eltayeb yassin

    اذكر تماما سلمي الجيلى الطالبه المميزه بقسم الهندسه الكيمائيه _جمعة الخرطوم_ حيث اعمل ….فبجانب الذكاء و التميز الاكاديمي و الثقافى كانت سلمى مثالا للادب و الخلق السودانى الرفيع وفقها الله و اتمنى ان اسمع عنها كل خير

  3. جزيت كل الخير د.كمال وجعلنا الله عند حسن ظنك، ما كنا لنبلغ هاهنا لولا ما غرستم فينا.. شاكرة لك أشد الشكر ممتنة لدعمك وتكرمك..

    شكراً تسنيم دهب .. شكراً جيل جديد .. كما ينبغي وأكثر …

  4. جزيت كل الخير د.كمال وجعلنا الله عند حسن ظنك، ما كنا لنبلغ هاهنا لولا ما غرستم فينا.. شاكرة لك أشد الشكر ممتنة لدعمك وتكرمك..

    شكراً تسنيم دهب .. شكراً جيل جديد .. كما ينبغي وأكثر …

  5. في لقاء مع رئيس قسمي أخبرته أنني. أحلم بصنع دواء ، فقال بأنها مهنة الصيدلي و ليس للمهندس الكيميائي في هذا شأن، أما الآن فأنا أرى فيك املي و حلمي و قدوتي.

    بالتوفيق، لي و لك 🙂 .

  6. في لقاء مع رئيس قسمي أخبرته أنني. أحلم بصنع دواء ، فقال بأنها مهنة الصيدلي و ليس للمهندس الكيميائي في هذا شأن، أما الآن فأنا أرى فيك املي و حلمي و قدوتي.

    بالتوفيق، لي و لك 🙂 .

  7. محمد المأمون

    يابت من نوووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووور

  8. محمد المأمون

    يابت من نوووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووور

  9. بورك فيك وجزيت عني كل الخير، سيدي أيمن ..
    للصيدلي عمله وللمهندس الكيميائي عمله في مجال الدواء، كلاهما يلتقيان في نقطة دون أن ينوب أحدهما على الآخر أو يلغي أحدهما دور غيره ..وانظر لمجال الbiomedical engineering عسى أن تجد فيه حاجتك بإذن الله ..
    مرة أخرى فكل الشكر، كل التحيا لك

  10. بورك فيك وجزيت عني كل الخير، سيدي أيمن ..
    للصيدلي عمله وللمهندس الكيميائي عمله في مجال الدواء، كلاهما يلتقيان في نقطة دون أن ينوب أحدهما على الآخر أو يلغي أحدهما دور غيره ..وانظر لمجال الbiomedical engineering عسى أن تجد فيه حاجتك بإذن الله ..
    مرة أخرى فكل الشكر، كل التحيا لك

  11. باركني بدعائك سيدي .. لا تبخل علي ..

  12. باركني بدعائك سيدي .. لا تبخل علي ..

  13. جمال + اناقة + اخلاق + ادب + شعر + قصص و روايات + هندسة كيميائية + انجازات ( ادبية + علمية ) =
    سلمى الجيلي
    يا سلام عليك يا سلام.
    الزول كل ما يشوف زولة من بلده ناجحة و متفوقة في مجال معين بفرح شديد و بفتخر بيكم.
    الزول يتمنى انك تجينا بهنا و تدخلي ال mit لتحضير ال phD عشان تقنعي لينا الاميريكان ديل بالمراة السودانية و تكوني من السودانين القلائل الدخلو ال mit.
    الزول بيقول ليك انو في الخدمة لاي شئ.
    ربنا يوفقك و يحفظك.

  14. جمال + اناقة + اخلاق + ادب + شعر + قصص و روايات + هندسة كيميائية + انجازات ( ادبية + علمية ) =
    سلمى الجيلي
    يا سلام عليك يا سلام.
    الزول كل ما يشوف زولة من بلده ناجحة و متفوقة في مجال معين بفرح شديد و بفتخر بيكم.
    الزول يتمنى انك تجينا بهنا و تدخلي ال mit لتحضير ال phD عشان تقنعي لينا الاميريكان ديل بالمراة السودانية و تكوني من السودانين القلائل الدخلو ال mit.
    الزول بيقول ليك انو في الخدمة لاي شئ.
    ربنا يوفقك و يحفظك.

  15. مشاء الله ربنا يوفقك يارب

  16. مشاء الله ربنا يوفقك يارب

أضف تعليقاً