الرئيسية / احدث التدوينات / مكتبة جيل جديد : سيجيء الموت وستكون له عيناك

مكتبة جيل جديد : سيجيء الموت وستكون له عيناك

yho00527

تقديم :

مكتبة جيل جديد فقرة شهرية تعرض كُتب مختلفة من إختيار فريق عمل المجلة .

إسم الكتاب : سيجيء الموت وستكون له عيناك .

تأليف : جمانة حداد

لتحميل الكتاب إضغط ( هنا )

” إلى جدتي جميلة التي كتبت قصيدة انتحارها يوم: الثلاثاء 22 حزيران 1976″

هذا الإهداء أول ما بدأت به “جمانة حداد” الكاتبة والمترجمة والصحافية اللبنانية كتابها الذي جمعت فيه حوالي مائة وخمسون شاعرا منتحرا.

في حوالي 664 صفحة طرحت لنا فكرة الكتاب عبر مقدمة طويلة ذكرت فيها الأسباب التي دفعتها للتركيز على شعراء القرن العشرين ، كما تحدثت عن الصعوبات التي تواجه المترجم وكيف أنه يحاول أن يكون حيادياً في ترجمته وفي نفس الوقت لا ينقل الكلمات من لغة لأخرى بطريقة جافة ، كما أنها فسرت سبب اختيارها للشعراء المنتحرين بالذات قائلة : ” متى بدأ ذلك؟ وكيف؟ ولماذا؟ لا أعرف، أقول جل ما أعرفه أننا نحن الشعراء محاطون بأشباح يخاطبوننا سراً أشباح من كل نوع ولون وطبيعة، أحياناً يتمسك هؤلاء بأكمامنا يشدونها كأطفال صغار أضاعوا أمهاتهم في الزحمة ويطلبون منا إعادتهم إلى البيت، أشباحي أنا ..أطفالي أنا .. طوال السنوات الأربع الماضية كانوا هؤلاء المنتحرين شهداء الشعر ربما وشهداء أنفسهم خصوصاً،هم أطفالي الشريدون وهذا الكتاب بيتهم لا مقبرتهم لا مدفنهم :بيتهم فالمنتحر ليس ميتاً أعني هو شيء أكثر، شيء آخر.. لا ميت لاحي … بين بين ” .

انتقلت جمانة بنا بعدها لجداول من الإحصائيات والبيانات حاولت من خلالها تحديد اسم وبلد الشاعر المنتحر، طريقة وزمن إنتحاره .. وعمره آنذاك ..ولأي برج ينتمي ثم ذكرت النتائج التي استخلصتها عامة .

خمسمائة وثلاثون صفحة هي ما لزم الكاتبة لتدخل بنا عالم الشعراء المنتحرين وذلك من خلال ثلاثة فصول ضم كل واحد منها 50 شاعراً:

1-الفصل الأول:  الانطولوجيا الكبرى

2- الفصل الثاني: الانطولوجيا..الصغرى

3- الفصل الثالث: إحصاء الظلال

وعبرها طرحت تعريفات بهؤلاء الشعراء وترجمات لقصائدهم مع إثبات أصل كل منها بلغتها الأصلية ومن بين هذه اللغات : الانجليزية والفرنسية والاسبانية والايطالية ولغات أخرى غيرها..ومن بين هؤلاء الشعراء : تشيزاري بافيزي ،سيلفيا بلاث، آن سكستون، مارينا تسفيتاييفا، فلاديمير ماياكوفسكي، اليخاندرا بيثارنيك ،سويسال ايكنسي، أنطونيا بوتسي .

عن جيل جديد

mm
فريق عمل المجلة

أضف تعليقاً