مناجاة

dd65e2dc45d081e156a0c51f04c1d6d9

(الكَلِمَةُ الأُولَى

مِن السّطرِ الأخيرِ

تقولُ : كُنْ

فتقشعرُّ الروح من إيقاعِ

مسمعها على أُذنيَّ “كُنْ “

تتسارعُ الأشياءُ من حولي

و تستبقُ الزّمن

بل يستحيلُ رمادُ أُغنِيَتي

تراتيلاً .. وَ فَنْ

متقلِّبٌ هذا الوجودُ بأسرِهِ

لا يشتهي قلباً من البلّورِ

بل قلباً .. مَرِنْ

كَسّر قيودَ الوهمِ يا قلبي

و انتزعِ الوَهَنْ

و ﻷنَّ خطوك إذ تجوبُ مباركاً

إصنعْ لأجلكَ

في جميعِ الأرض

متسعّاً .. وَطَن)

مذ يومَ حُمِّلت الأمانةَ ساورت

نفسي الشكوكُ

و جاورت ..روحي القلق

مذ حينها :

حاذيتُ خطوَ الله

أعبدُ سره

حتى تقَضَّى الليل و الضوء انبثق

و شققتُ دربَ النفسِ

مرتكَزًا

وملتوَيًا

و معتَدَلا

على طولِ المسافة

كالنفق

فتشتُ عن رؤيا

فيا عجبي إذا

سردابُ روحيَ كان متقِدًا ألِق !

فغزلتُ خيطَ الفجرِ

كُمَّ قصيدتي

و صبغتُ كفَّ الحسنِ

باللون الشفق

وأقمتُ من جدران روحي كل ما

انقض من حلم

وغادر و انسحق

قلقٌ على قلقٍ تمازجَ سبْكُه

و منزَّهٌ عن معدنِ الطينِ العلِق

عن سميرة منصور البنا

mm
شاعرة من السودان