يُـمّـه

فيصل

فيصل خليفة :

للتواصل مع صفحة الكاتب على الفيسبوك الرجاء إضغط هنا

تيييييييت.. تيييييييت..تييييييييت…….

الو

صباحك يمه كيف حالك,,

هَى حبابو

شديدة ورائقة أحوالك,,

عسى الوجع البجيك

الليلة ما جالك,,

عساك طيبه,أنا طيّب

أكيد بالك على شغال,,

يمين طيب وماشى الحال,,

أحب ما زال,,

حنين يوماتى يا والده

وشوق سآل,,

قلب شفقان وبال شغال,,

صباحك كيف

عليك ريدى المرسلو ليك

نهارك كيف,,

وكيف امسيتى ليلك كيف

عارفك ساهى بتقوليها

طيبه آى,,

دقيقه آيمه برجع ليك,,

أرد بى سرعه لي تلفون

وأعاود ليك,,

 

اها آيُمه كنا واقفين وين,,

فى ذات الحته ونفس البين,,

اشكيك اشواقى الزايده على

تشكينى حنين,,

بس عاد لى متين ياود عينى

هَى عاد لى متين,,

الاولى الفاتت قلنا خلاص

وبشوفك داخل فى السنتين,,

والله كتير يا ود عينى,,

يا يمه الحال عارفاهو براك,,

وهو لو بالايد الزول بختاك,,

لكن قسمتنا الما بتغباك,,

وان فاتك يمه جسيد الطين

الروح العندك مابتختاك,,

ياخ قيّلى خير واتمسى حنين,,

والصحه آيمه عليييييك الله

حلفتك طيبه مع الطيبين,,

انا هسه فتك بى عافيه

خاطرك يا يمه عشان امشى

خاطرك فى بلد اللاخاطر,,

خاطرك فى الزمن الماشاطر,,

خاطرك شان باقى السكه طويل,,

والحيل من دونك كم فاتر,,

ياتاكله على احلام هسه

وانا تاكل يمه عليك باكر,,

 

بس قيّلى عافيه وقنبى خير

وما اسمع عنك الا الخير,,!!

اها ودعتك الله,,بضرب ليك تانى,,

عن فيصل خليفة

mm
شاعر من السودان

اترك تعليقاً