الرئيسية / العدد الخامس / قمر اﻷماسي

قمر اﻷماسي

زينب

زينب أحمد :

للتواصل مع صفحة الكاتبة على الفيسبوك الرجاء إضغط هنا

حملت الشوق حتى خلت أني

أكاد أذوب من شوقي ووجدي

إلى أبتي الذي قد كان دومآ

مثاﻵ للعطاء بدون حد

بدأت أعد في اﻷفضال ظنآ

بأن العد في الحصباء يجدي

وقفت لبرهة فوجدت أني

عددت الرمل من أصقاع نجد

ففاضت عن رمال البيد ضعفآ

فضائلكم ، وآلت دون حد

لمعت بصفحة اﻷيام ذخرآ

طلبت العلم من مهد للحد

وبت تساوم اﻷيام حتى

صنعت المجد في زمن التحدي

وظلت تقابل الجيران دومآ

بوجه بشاشة والكف يندي

فقد فقدوك يا بحر العطايا

بما عهدوه من جزر ومد

فيا ويحي أنا من ظلم يوم

أتت أمطاره من غير رعد

نظرته والدموع تفيض سيلاً

يفيض عن البحار وكل عد

وجدته ساكنا في غير حول

وبسمته تقاوم كل جهد

يريد البوح أن الصبر خير

على اﻷقدار عل الصبر يجدي

أشاح بوجهه عني سريعا

فبت أجابه اﻷيام وحدي

فقدته دائما في أمنيات

أحققها بزمن مستبد

فقدته دائما في مشكلات

غدت أصداؤها من غير رد

فهل يوم سيجمعنا سويا

وهل للذاهبات بمسترد

سأحذو اليوم حذوك في طريقي

فأنت الخير كل الخير عندي

وإن يك غائبا قمر اﻷماسي

فعل النجم في اﻵفاق يهدي

عن جيل جديد

mm
فريق عمل المجلة

أضف تعليقاً