الرئيسية / العدد الثامن عشر / أفلام غيرت العالم

أفلام غيرت العالم

battle-of-algiers

ابراهيم مرسال:

للتواصل مع صفحة الكاتب على الفيسبوك الرجاء إضغط هنا

عندما أتحدث عن السينما وعن ‘تغيير’ العالم او التأثير المباشر في الواقع، فإنني اعني ما أقوله تماماً .. هناك أفلام تجاوزت حدود نهاياتها و امتد تأثيرها خارج دور العرض ..
قد يتبادر الى الذهن ان الافلام الوثائقيه هي منطقيا الأقدر على ذلك، كونها معتمده على الحقائق و تحكي الواقع بصوره مباشره .. الا ان هناك أفلاما روائية نجحت في تشكيل اذهان المشاهدين الى درجه التحرك لتغيير الواقع من حولهم ..

فيما يلي اذكر خمسه امثله هي في رأيي الابرز، والترتيب في هذه القائمه لا وزن له .. ولمن أراد الاستزادة ان يبحث في النت .. فالعدد كبير و موثق بشكل جيد .. وهذا المقال مستمد من مقالات انجليزية بحثت في هذا الموضوع بإسهاب اكثر..

١- معركه الجزائر The battle of Algiers
هذا الفلم الملحمي المنتج عام ١٩٦٦، والذي يحكي عن الحرب الجزائريه .. تم اختياره ضمن افضل ٥٠ فلم على مر التاريخ .. يحكي قصه الثوره الجزائريه و كيف حاول الفرنسيون السيطره عليها ..
الفلم تحول الى مرجع ثابت للعديد من حركات التحرر حول العالم، الجيش الجمهوري الأيرلندي مثلا اعتمد على هذا الفلم في التدرب لشن هجماته على الحكومه البريطانية، بل وصل الامر الى ان تقوم الولايات المتحده بعرضه للضباط قبل غزو العراق حتى يتعلمو تكتيكات حرب الشوارع و كيفيه مواجهه المدنيين لكيلا يصنعو منهم ثوارا!.

٢- Super Size Me
فلم وثائقي مستقل اخرجه (مورجان سبورلوك) عام ٢٠٠٤ يناقش ازمه الوجبات السريعه و ضررها على الصحه .. في الفلم قام المخرج بتجربه على نفسه .. قرر ان يأكل من ماكدونالدز لمده شهر .. ان يشتري كل وجباته من سلسله المطاعم الشهيرة فقط..
على مدار الفلم نشاهد بصوره مرعبه للغايه تأثير الوجبات السريعة على الجسم .. المخرج الذي يبدأ الفلم سليما معافى .. ينتهي به الحال بعد شهر مريضا، مصابا بالعجز الجنسي ، و انهيار وظائف الكبد لديه ..
الفلم اجبر شركه ماكدونالدز على سحب بعض الأطعمة من قوائمها ونشر المعلومات الغذائيه لوجباتها كامله.

٣- Triumph of the Will
أشهر فلم بروباجاندا في التاريخ .. والفلم المسؤول عن نجاح الحزب النازي في السيطره على مفاصل ألمانيا ما قبل الحرب العالميه الثانيه ..
أخرجته (ليني رايفينستاهل) واستخدمت فيه تقنيات لم تكن معروفه من قبل.
الهدف الأساسي من الفلم كان تصوير الحزب النازي و هتلر على أنهما أمل و مستقبل ألمانيا ..
نجح الفلم في استقطاب الشباب المخلص للحزب كما قام بتلميع صوره أدولف هتلر امام الشعب الألماني.. ورغم انه يعتبر من افضل أفلام التاريخ من ناحيه فنيه و تقنيه .. الا انه دمر مسيره و حياه مخرجته، التي تم اعتقالها بعد الحرب وإطلاق سراحها .. عملت بعدها في الترحال و التصوير الفوتوغرافي ، وقد زارت السودان و صورت قبائل النوبه في السبعينات واصدرت كتابا مصورا في ذلك.

٤- Philadelphia
فلم توم هانكس الذي حاز عنه أوسكار افضل ممثل .. الفلم الذي تم عرضه في أوائل التسعينات و في أوج الخوف من مرض الإيدز و اضطهاد المثليين جنسيا المصابين به ..
كان الإيدز من تابوهات المجتمع و لا يجوز الحديث او النقاش حوله .. ليأتي هذا الفلم من بطوله محامي مثلي جنسيا مصاب بالايدز ويقوم بكسر هذه التابوهات و تعديل الصوره النمطيه للمثليه الجنسيه ..
ساهم الفلم بشكل واسع في تغير نظره الجمهور الامريكي لمريض الإيدز و نجح في تهيئه المناخ لمنظمات حقوق المثليين جنسيا ليعلو صوتها بحقوقهم.

٥- The thin blue Line
ليس هناك فلم يستطيع ان يقول صانعوه بملء الفم انهم انقذوا بصناعه الفلم حياه شخص، سوى هذا الفلم ..
الفلم الوثائقي الذي صدر عام ١٩٨٨ يقوم بحكايه قضيه (راندال آدامز) الذي اتهم بقتل شرطي و حكم عليه بالإعدام ..
من خلال التحقيق مع شهود العيان و كشف تناقضات اقوالهم، نجح صناع الفلم في تشكيل رأي عام دفع بالقضاء الى اعاده فتح القضيه ..

بعد عام بالضبط من صدور الفلم، قامت محكمه خاصه بتبرئة (آدامز) من كل التهم الموجه له ليخرج حرا طليقا

عن جيل جديد

mm
فريق عمل المجلة

لا تعليقات

  1. هذا بالفعل مثير للإعجاب. موضوع جميل شكرًا مجلة “جيل جديد”
    فقط أسـأذن هل يمكننا نحن أصحاب المدوّنات الشخصيّة الرجوع للمجلة لنقل جزء من مقال أو جله؟ مع الإشارة إلى المشاركة الرئيسية لديكم؟
    أرجوا إيجابكم بالقبول وفي القريب.

  2. mm

    شكراً لك أخ إدريس .
    نعم يمكنك ذلك بلا شك .

أضف تعليقاً