الرئيسية / احدث التدوينات / قِفْ يا رَصاص !

قِفْ يا رَصاص !

10533056_678703478877511_4180631975587861468_n

قِفْ يا رَصاص !

كيفَ اخترَقتَ قُلوبهم؟ ما أَثقلَك !

الطُّهرُ كلُّ الطُّهرِ ذا لَم يُبطِلَك؟

أَ دَمُ الشّهيدِ خُذ التَّسامي لَهفَةً

للهِ غَيمًا في السَّماءِ يُجَمِّلَك

وَنَقاوَةُ الرَّيحانِ إنْ عَبِقَت بِها

فَوّاحَةُ الحٌبِّ العَليَّةِ تُنهِلَك

المِلحُ، دَمعُ الأنبياءِ بِعَينِهِم

يَنهالُ مُذ سَقَطَ الزِّنادُ وَسَيَّلَك

أَ شَهيدُ عِزَّتنا عليكَ سَلامُنا

كَيفَ الجِنان؟ وَكيفَ ربّي استَقبَلَك؟

سَقَطَ الرّصاص؟ وَشَهقةُ الرّوحِ الّتي

زُهِقَت؟ وَ أُفنيَ مَعقَلَك ؟

سَمِعَ الملائِكُ شَكوَتَك وَبَراءتَك وَرِسالتَك؟

صلّى عليكَ الموتُ؟ راحَ يُقبِّلَك؟

وَدُعاؤها الأمُّ الثَّكولةِ، قَلبُها

باللهِ مَعقودًا، أتاكَ يُظَلِّلَك ؟

قلبُ الحَنينِ مِن الأحبَّةِ ذائبٌ

يا وردُ هَل بلَّلتهُ أَم بَلَّلَك ؟

ماذا يُحيطُك من نعيمٍ قُل لنا ؟

كأسُ المَعين؟ وَحُورُ عِين؟

العُنفوانُ تكلَّلَك؟

النّجمُ شَعشَع؟ نورُ وَجهكَ بازغٌ !

البَدرُ أصبحَ حائرًا يتأمَّلك !

الصُّبحُ توّاقٌ يُؤرِّقهُ الكَرى

عَتمُ اللّيالي شائقٌ لِنَوافِلَك

يا غُصنَ زيتونِ السّلامِ وَعِزِّهِ

جَذرُ البُطولةِ والإباءِ تأَصَّلَك

كَمْ مُردياتٍ في الهَوَى انهالَتْ بِنا

وَقَميصُ يُوسُفَ أنتَ ربّي أَسدَلَك

قُل في الجِنانِ أتاكَ كمَ طيرٍ شدّا

وَحمامُ سِلمِ الشَّعب رفَّ وَأَهدَلَك ؟

و الشَّمسُ هل قَبسَت جَمالكَ للوِرى ؟

والعشقُ ؟ كلُّ العشقِ صارَ يُغازِلَك ؟

الأرضُ تخضعُ تحتَ رجلِكَ تَنحني

مُشتاقةً بِتفاخُرٍ لِتُقَبِّلَك؟

نَم يا شهيدُ مُخَلَّدًا تحتَ الثّرى

الشّعبُ مِن فرطِ الأسى يَتسَربَلَك

وَدُّوا بِقَتلِكَ أن تموتَ وَلَم تَمُت

للهِ دَرُّكَ ؛ إنَّما الطّاغي هَلَك

ربّي تَقَبَّل، شئتَ قُربانًا بِنا

طِرْ، إنَّ ربّي يا حبيبُ تَقَبَّلَك !

عن فاطمة فردان

mm
شاعرة وإعلامية من البحرين .. قَريحةُ الشِّعر فيَّ سَكبٌ لا يَنضب ، و النثرُ عمقٌ أغرقُ فيهِ بِلا حُدود ، أقرَأ / أكتُب ، و النّقطة آخر السَّطر لا تعني النّهايات .

أضف تعليقاً