الرئيسية / احدث التدوينات / ترجمات خاصة: من أشعار عبد الله عبيد

ترجمات خاصة: من أشعار عبد الله عبيد

دعاء2

ارتدى قناعاً بلا ملامح

واتخذ طريقه

لم يعرف الناس فرحه،

ولم يشفق عليه أحد

ظنوه الرمادي الذي لا ملامح له

كلما انحنى لفرط الألم

ظنوه يلتقط شيئاً ما سقط منه

أو يميط الأذى عن الطريق

كلما قال شيئاً

لم يفهمه أحد

هكذا إتخذ الرمادي طريقه

وحيداً ومحائداً كالماء

مرة قرر أن

يضع قِناعه جانباً

ويواجه العالم بسمرته

فلم يتعرّف عليه أحد

والآن يمضي الرمادي

إلى حتفه كما جاء

بلا معنى

دون أن يرافقه أحد

ودون أن يودعه أحد

featureless mask he has put on

And along his way he went on

No man knew the joy he had

Nor pitied him despite

The grey featureless man they took into account

Whenever out of pain he bowed

Catching, they thought a piece of him, depart

Or taking trash off the ground

Whenever of speech he made attempt

He was difficult to comprehend

Thus the grey man went along

Neutral as water and with others not frequent

Once decided he

To put his mask aside

And with his brown skin face the world

And recognized was not

Now on he goes the grey man

As he has come to his fate

With meaning, bare

Without a company of man

Without a waving hand

نبذة تعريفية عن الشاعر:

عبدالله عبيد، شاعر وروائي ومترجم يـمني صدرت له ثلاثة دواوين شعرية وهي: “كطير.. ما ” و “جنائزية رجل الملح” و “كحياة عارية تحت المطر ” ورواية بعنوان” مطر لشجر الذاكرة” و كتاب شذرات بعنوان “أنا نائم جدًا” كما صدرت له ترجمة مختارات شعرية باللغة الإنجليزية في أنطولوجيا الشعر العالمي الصادرة عن مركز بكين للدراسات والبحوث 2016 حصل على العديد من الجوائز منها :جائزة المقالح الإبداعية فرع الشعر عام 2011 عن كتابه “كطير ما” وجائزة “ناجي النعمان للإبداع الأدبي” فرع الشعر عام 2015، و مؤخرا جائزة أفرابيا للشباب العربي و الافريقي 2018 عن فئة الشعر وغيرها من الجوائز.

 

عن دعاء خليفة

mm
كاتبة و مترجمة من السودان