الرئيسية / احدث التدوينات / ترجمات خاصة:كيف بمقدورك فصل العاطفة عن النقد؟

ترجمات خاصة:كيف بمقدورك فصل العاطفة عن النقد؟

 

ترجمة: هاجر بن مخاشن

لقراءة الموضوع الأصلي (هنا)

 

لن تستطيع جعل الجميع سعداء و سيخبرك التعساء عن السبب. فالنقد هو أحد الجوانب القيمة في تكوين الكينونة الإنسانية، ولكن بالرغم من معرفتنا بذلك فإنه من الصعب علينا التعامل مع الأمور السلبية عندما تبدأ بغمرك. شارك رأيك على الإنترنت أو أبلغ عن بعض الحقائق المزعجة. ولربما ستجد حشد من الناس يخبرك كم أنت سيء. سنتحدث فيما يلي عن الطريقة التي ستمنع الانتقادات من إفساد يومك:

 

اقبل حدوث ذلك

إن الطريقة الوحيدة لتجنب النقد مطلقًا هي ببساطة عدم السماح لأي شخص بمعرفتك؛ لأنه بمجرد أن تبدأ بوضع وجهك أو اسمك أو كتاباتك أو أعمالك في العالم، فسيتكون عند الناس آراء حولك. لا أحد بغض النظر عن مدى نجاحه محبوبًا عالميًا. سيكرهك الكارهون.

عندما تفكر بالأمر من هذه الناحية و أنت تعرض عملك في الأماكن العامة فإن تعرضك للنقد حينها هو علامة على أنك تعمل بشكل جيد. ومن وقت لآخر عندما تراودني إحدى الذكريات المضحكة عن أشياء غبية فعلتها أو قلتها، أود دومًا أن أقول لنفسي لقد كنت شجاعًا، ربما كنت ألعب، لكنني على الأقل كنت أحاول.

 

انتبه الى من ينتقدك

هل يهمك رأي الشخص الذي ينتقدك؟ إذا كان رئيسك، أو صديقك الجدير بالثقة فهذا مختلف عما إذا كانوا مجرد أشخاص يندفعون بردة فعلهم على تغريدة ولا يعلمون حتى بوجودك منذُ 30 ثانية مضت.

 

تمييز الحقيقة عن التفسير

حتى النقد ذا النوايا الحسنة يتفاوت فيه الناس فقد يخلط أحدهم بين المشكلة الفعلية وكلماتك أو أفكارك. فعندما يفسر الآخرون ما فعلت ويتفاعلون بطريقتهم الخاصة؛ ستسمع كلماتهم وتضع حينها افتراضاتك.

لذا تخيل وصف المشكلة لصديق بطريقة حيادية  و حقيقية فقط. تقترح تارا صوفيا موهر بأن تصدق الحقيقة، فمثلًا: “رفض ستة ناشرون مقترح كتابي”، بعد ذلك تأتي  التفسيرات المتعددة بدلًا من التوجس أو الاستحواذ على أول فكرة تأتي برأسك.

“الجميع يكره ذلك، وأنا أمتصه” يمكن أن تكون هذه العبارة واحدة من تلك التفسيرات، ولكن بالنظر في أمور أخرى، مثل “ربما أرسلتها للناشرين الخطأ” أو “ربما قسم التسويق بحاجة إلى مزيد من البحث” أو” ربما أحتاج الى إرساله لأكثر من ستة أشخاص”. ومن ثم يمكن معرفة ما إذا كان بقدورك جمع المعلومات لتقليص الاحتمالات.

 

اعلم أن ذلك يتحدث بالكثير عنهم

إذا اختار أشخاص ما انتقادك عندما لا يحتاجون إلى ذلك، ففكر فيما تخبرك به هذه الحقيقة عنهم. ربما أرادوا إقحام أنفسهم في مواقف للتظاهر بأنهم يملكون السلطة على ما يجري. أو ربما لديهم أوهام بأنهم ممثلون  كوميديون وأن تواجد الأشخاص في الأماكن العامة يجعلهم مضحكين جدًا و أذكياء.

إذا كان الموضوع مثيرًا للجدل أو سياسيًا، فإن أي نقد ستتلقاه في هذا الموضوع ربما لا يكون متعلقًا بك على الإطلاق فعلى سبيل المثال: في أي وقت أكتب فيه مقالة تتضمن كلمة “الرئيس”، أتلقى رسائل إلكترونية كهذه:

لقد كان مقالكم بأكمله تافهًا وعاطفيًا!

مشروعك الإجرامي بالكامل انتهى يا حقير!

و

أنت يا سيدي، مقدم أخبار وهمية.

توقف عن كونك مجنون ليبرالي! إذا كان هذا الرئيس هو أي رئيس آخر، فستقول كيف يمكن لهذه أن تكون فكرة رائعة. النفاق الليبرالي في أفضل حالاته.

و

هذه الكلية المثقفة من الذكور البِيض تشكل ارتباكات حول نيتك. يُرثى لها حقا. لقد اعتدت على تقدير الصحافة. و كأن المقالات من ممتلكات الخاصة.

جاءت هذه الردود الثلاثة ردًا على مقال حول كيفية منع التنبيهات “الرئاسية” الطارئة ، وهو نظام وقع قبل عامين ليصبح قانونًا و بدأ العمل به هذا العام. هل يهتم هؤلاء الناس بهذا النظام؟ أو بي؟ كلا، هم مهتمون فقط بهويتهم كجزء من فريق أنصار ترامب. يا للأسف!

 

اكشف عن جذور الحقيقة 

تكون الانتقادات مؤلمة أكثر عندما تصيب وترًا حساسًا. فلربما راودتك فعليًا بعض حالات الريب أو الشك الذاتي، وبعضها قد يكون منطقيًا. لذلك إن شعرت بأن هناك تعليق يستفزك، فهذا الشعور ليس ناجمًا عن ذلك التعليق بحد ذاته، بل هي الطريقة التي كُتب بها ذكرتك بشيء ما تعرفه مسبقًا عن نفسك.

لذا عليك التخلص من ذاك التعليق والتفكير فيما إذا كنت بحاجه الى معالجة هذه المشكلة بنفسك. ليس لأنك مدين بإصلاح تلك الأمور العشوائية، بل لأنه شيء تهتم به حقًا و تتصدى له وفقًا لشروطك.

عن جيل جديد

mm
فريق عمل المجلة