الرئيسية / احدث التدوينات / كيف تفوز بمسابقة أدبية عبر خطوات بسيطة

كيف تفوز بمسابقة أدبية عبر خطوات بسيطة

1- إن كنت كاتبًا ذو خبرة، فلن تواجه مشكلة كبيرة في متن النص، موسيقاه، إيقاعه، التكنيك، الصياغة الصحيحة للعبارات. إن كنت صاحب جمل ركيكة ومختلة سيعرف المحكم ذلك من خلال الصفحات الأولى من روايتك، وسيبتسم لأنك أرحته من عناء قراءة بقية الرواية، الجمل الركيكة إن كنت موهوبًا هي القراءة المكثفة والكتابة باستمرار، اعتبر القراءة تدريب كما يتدرب كريستيانو، وأنا أحب كريستيانو لأنه يتدرب بكثافة. إذا كنت محترفًا نوعًا ما، وصاحب جمل رشيقة، وجميلة، فعليك أن تفلت من فخ الأخطاء الإملائية والنحوية، يمكنك تقوية نقطة الضعف هذه وتبدأ بمعالجتها، لو عالجتها ستزداد براعتك في استخدام اللغة، يمكنك أن تستعين بمحرر تثق به، لكن صدقني يمكنك أن تؤدي هذا العمل أفضل منه .

المحكم سيجد أنك نجوت من مقصلته حين لم تكن ركيكًا ولم ترتكب أخطاءً إملائية، هكذا أنت قطعت نصف المشوار .

2- الفكرة أو الحبكة، اسأل نفسك ما الذي تريد أن تقوله من خلال الرواية، ما الذي تريد للقارئ أن يشعر به وهو يقرأ الرواية؟ أنا أنصحك ألا تسأل هذه الأسئلة، رغم أنها تبدو جيدة، لكن أكتب الرواية التي تحب قراءتها لكنك لم تجدها عند باعة الكتب، إذاً فعليك أن تكتبها بنفسك .

إذا كان ذوقك رديئا كقارئ، ستكتب رواية رديئة وسطحية لعل المحكم سيطيح بك جانبًا بعد 50 صفحة.

ما الحل للسطحية والرداءة؟ القراءة قد تجعلك عميقًا.

3- الآن أنت لست سطحياً ولا غبيًا، مثل علاء الأسواني، هو كاتب سياسي جيد كما هو روائي ممتاز، يوسف زيدان خبير مخطوطات، نجيب محفوظ درس الفلسفة، الطيب صالح واسع الاطلاع على الأدب العربي والانكليزي، إبراهيم الكوني يجيد عشرات اللغات، هذا الرجل موسوعة متحركة. الشاهد كل روائي جيد هو صاحب حصيلة معرفية هائلة، سواءً عن طريق السفر مثل همنغواي أو عن طريق الكتب مثل بورخيس وامبرتو ايكو.

يمكنك الاستفادة من مجال دراستك وتخصصك الأكاديمي كما فعل خالد توفيق.

4- في النهاية حينما يتساوى الجميع في اللغة، وجودة السرد، والخلو من الأخطاء بكل أنواعها يفوز صاحب الفكرة والمحتوى الروائي الأفضل .

5- قراءة شروط التقديم وفهمها بشكل جيد وممتاز .

6- حينما تشترك في مسابقة أدبية لا تتوقع شيء، فأنت مسبقًا ازددت خبرة وقويت نقاط ضعفك، هذا تصديقًا لحقيقة أن أهدافنا التي نسعى إليها تجعلنا أفضل، نصبح أكثر صبرًا، ونزداد علمًا . ليس هدفي من هذا الكلام أن أجعلك تفوز بمسابقة أدبية، بل هدفي أن أجعلك تصبح كاتبًا أفضل، أنت الذي ستتعب وتجعل نفسك كذلك بالطبع .

7- أكتب نقاط ضعفك واسع لحلها.

اللغة، لدي كلمات ركيكة تكون عبارات سطحية ، الأخطاء الإملائية والنحوية .

الفكرة، لست خبيرًا في مجال معين ولا مطلعًا بشكل كاف على عدد كبير من المواضيع .

نصيحة أخيرة يفترض أن تدفع لي مالًا مقابلها، لكني لا أريد إلا الدعوات .

تذكر أسماء كتاب و روائيون أحببت ما كتبوه، قم بكتابة أسمائهم في غوغل، أدخل على سيرهم الذاتية في ويكبيديا وستعرف أي مجالاتهم الدراسية، وأشياء عن المعرفة التي جمعوها أثناء حياتهم .

أنا أفعل ذلك لمجرد التسلية، لكن ستجد الأمر مفيدًا لك .

8- أنا كسول ومتعب ولم أراجع هذا المقال، لو وجدت فيه أخطاء أو كلمات منسية فهذا لأني لم أراجعه، لا تكن كسولًا وراجع ما كتبته بصبر .

-9 الحب، أقحم الحب في الكتابة، حب ما تكتبه والقصة التي ترويها، يمكنك أن تحب الشخصيات أيضًا، المهم كل شخص يحب ما يقوم به سيجيد القيام به.

10- لا بد أن تكون هناك نصيحة رقم عشرة، ستشعر بالوحدة الكتابة عمل شاق، ستكون، مثل حطاب يقطع الأشجار في غابة باردة، كثيفة الظلال، حاول أن تكون منضبطًا ولا تتحدث مع أحد عن الرواية التي تكتبها أثناء كتابتها، وإلا ستموت. الروايات موجودة في عالم آخر حينما تسمع الناس تتحدث عنها تختل وتموت .

11- اذهب إلى الجحيم .

 

عن طلال الطيب

mm
قاص من السودان ، صدرت له مجموعة قصصية بعنوان " قيامة الرمل " 2015 م .