الرئيسية / أيمن هاشم

أيمن هاشم

mm
قاص وتشكيلي من السودان

كلمات متجولة

FB_IMG_1545766064615

     لقد كانوا أشخاصاً خطيرين في نظر جهاز الأمن والمخابرات.     الصبيان الذين يبلغون العاشرة، مثل محمد الدرة، مثل عمران وأكبر بقليل، مثل رئات ريح كثيرة أخرى كانت صدورهم معبأة بالهتاف. ***     المدينة التي تشبه نهرها الهائج، مهما احتكروها، تريد أن تكون نفسها ثانية، الأحجار المدمية التي انتصرت على …

أكمل القراءة »

المسيح الأسمر

ايمن

    “هنالك نمل كثير يتسرّب من مؤخرة رأسي، أحس به كقطرات ماء تسيل على رقبتي، ويداي مثقوبتان بالمسامير.” يقول المسيح في اللوحة رأيت في الحلم الهارب من دم الخواجة، أنهار الذهب في فازوغلي يغسلها المطر، وتخرج من ذروة سنام التلال العروسات. فساتين المأتم تُلبس من جديد، والخواتم تقطع الأصابع.     …

أكمل القراءة »

النار

ايمن

      النار التي تركتِها تأكل الجريد، النار التي تمضغ قلبي، تشتعل تحت موقد الطين، وصدري يطقطق، طق، طرق، طق، وكل شرارة تقفز بالقرب من يديكِ تختفي عند بياض العجين، أنا والنهار نتمسك بذلك اليوم، هو يمرر ضوءه بين فتحات سقف صالة، تبدو المُروق جديدة كما لو كان سقفنا ينبت، رزاز …

أكمل القراءة »

فرانكشتاين

ايمن

      بعد شهور عديدة من مفارقة عوائلنا، في مدرسة خور عمر الثانوية العامة، ولساعات من غوص أقدامنا في الأوحال الرملية، دون العثور على ضوء السحر، وسط الرائحة الطينية الرائعة، كان علينا تلمس الظلام لإكتشاف بنية الليل السرية، أن نتخيل القطع القاتمة للسلك الشائك، وهي تخرج من مخبئها في الطريق، حيث …

أكمل القراءة »

العرب

Two cameleers camel drivers with camels in dunes

بعد المعارك الجبلية التي خاضوها ضد البلاك وتش في تاماي ، الأشباح التي تمتطي النياق على حدود مدينة الشيخ برغوت . عندما ظهروا في أعلى وديان سلالاب ، كانت المدينة تغط في أقمصة ضباب الفجر ، يقصدون الشيخ الذي تهابه السفن ، محيين مجده في البحر الأحمر . تغطت أجسادهم …

أكمل القراءة »

الانتظار

1003786529136fa5ba8722a1ed1c55d3

عندما أخبرتنا أنكِ قادمة ، عدت من المدرسة و رميت حقيبتي ، تعلمين أنهم ينتظروني لنلعب البلي و سيبدؤون بدوني برغم باقة الكريستال التي حصدتها منهم ، أحضرت معي حلوى سمسية ، خبأتها في الجيب السري ، اشتريتها لكِ أعلم أنكِ تحبينها ، أوصيت البائعة – خالتي مريم و حينما …

أكمل القراءة »

التساب العظيم

403

” قد آل البشر إلى الطين , كانت المياه بمحاذاة السقف , تهالكت و انحنيت , و قد أغرقت الدموع وجهي , ثم تطلعت في كل الاتجاهات , مستطلعاً حدود البحر ..” *ملحمة قلقامش .       اتشحت السماء بلون غامق , و بدت مثل قعر صحن صدئ , ضاربة …

أكمل القراءة »

أصابع

91577fcc0a0721d437141581c58b6e51

في ذلك الحين ظهرتِ أنتِ . كان علي أُلا أنظر إليكِ بتلك الطريقة , كنت مفضوحًا تدفقت النظرات من عيوني و تعرقت يدي . مررتِ أمامي و قُلتِ كلامًا كثيرًا– لم أُميزه . بعدها لم أشعر إلا و بيدي تُلامسك هكذا أردتُ , لكن ألم يكن الصباح سعيدًا و مرتب …

أكمل القراءة »

أجسَادٌ مُقتَنَصَةٌ

human-organs (2)

     قرأت هذه القصة في جريدة وجدتها ملقاة بالقرب من مطعم، كانت ملفوفة بإحكام لكنها كانت فارغة من الداخل، تصفحتها بعد تناولي سندويتش طعمية، وتقيأت بعدها، ذلك الشئ العفن بداخلها دفعني إلى طيها و تمزيقها كمعدة كلب ثم رميتها بعيداً.      بإمكانك تسميتنا بالهاربين، نحن بإنتظار مراكب الإسكندرية الصدئة لنعبر …

أكمل القراءة »

كلمات متجولة ( 4 )

ايمن هاشم

ﻻﺑﺪ ﺃﻥ ﻫﻨﺎﻙ ﺧﻄﺄ ﻳﺎ ﺃﻣﻴﺮ  ﺃﺭﺳﻞ ﻋﺜﻤﺎﻥ ﺩﻗﻨﺔ ﺃﺣﺪ ﺍﻷﻧﺼﺎﺭ ﻓﻲ ﻣﻬﻤﺔ ﺇﺳﺘﻄﻼﻋﻴﺔ ﺇﻟﻰ ﺳﻮﺍﻛﻦ ، ﻗﺎﺑﻠﻪ ﻭﻗﺘﻬﺎ ﻣﺤﻤﻮﺩ علي ” ﺷﻴﺦ ﻗﺒﻴﻠﺔ ﺍﻟﻔﺎﺿﻼﺏ ” ﻭ ﺃﻛﺮﻣﻪ ﻭ ﺭﻋﺎﻩ ﻭ ﺧﻴﺮه ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺮﺣﻴﻞ ﻭ ﺍﻟﺒﻘﺎﺀ . ﺧﺎﺭﺝ ﺍﻟﻤﻌﺴﻜﺮ ﻛﺎﻥ ﻋﺜﻤﺎﻥ ﺩﻗﻨﺔ ﻳﻨﺘﻈﺮ ﻓﻲ ﺷﻮﻕ ﺍﻷﺧﺒﺎﺭ ، ﻓﺴﺄﻝ ﺍﻟﺮﺟﻞ ﻤﻦ …

أكمل القراءة »