الرئيسية / مجاهد الدومة

مجاهد الدومة

mm
قاص وشاعر من السودان

وظيفة الثورة

“بوسعنا أن نتحكم بمصيرنا ونشكل حياتنا ونسيرها نحو الأفضل، على نحو لم تكن الأجيال السابقة قادرة على تصوره في جميع الأحوال”. أنتوني غدنز في نص للكاتب الأورغواياني إدوادو غاليانو بعنوان “وظيفة الفن 1″ المضمن في كتابه المعانقات، يسرد غاليانو قصة طفل يذهب برفقة والده لاستكشاف المحيط لأول مرة، وبعد اجتيازهما …

أكمل القراءة »

ملف العدد: الخلق والتلقي في الفن التشكيلي*

  في العصور القديمة من التاريخ الإنساني – عصور ما قبل الكتابة، كانت الشعوب تستخدم إرسال أشياء مادية كلغة  لتوصيل رسائل معينة،قبل أن يتم الانتقال لاحقاً لطريقة الكتابة التصويرية (Ideography)حيث يتم تمثيل الفكرة/الشيء عن طريق الرموز التصويرية. ويرى بعض الباحثين أن نشوء الكتابة التصويرية كان في الفترة ما بين 7000 …

أكمل القراءة »

نافذة مشرعة على الكون

     تَأسرهَا الأَمَاكنَ النَائِية، الأَمَاكِنَ القَصية التي تَفصلها عن العالم؛ كالمقعد الأخير في الحافلة، العتمة التي تحجبها عن الكون، الطرقات الجانبية المنزوية، المدن البعيدة حيث تكون غريبة عابرة، الصمت  الذي يقيها التطفل؛ فعلى الدوام تحتفظ بأفكارها لنفسها، تشيد عالماً في مخيلتها ثم تمنحه صفاتٍ تخصها.       في صباح كل يوم، وبما …

أكمل القراءة »

سينما : الأنا إزاء الآخر “تأملات في فيلم Room”

في محاضرة لها بعنوان The danger of a single story اشتغلت الروائية النيجيرية تشيماندا أنجوزي على فكرة الخطر المتمثل في امتلاك قصة/تصور واحد عن العالم، وكيف أن هذا التصور ينمط ويحبس الآخر في منطقة معينة، ليس لأنه تصور غير صحيح؛ بل لأنه جزئي وغير مكتمل ويعكس جزءًا ضئيلًا فقط من …

أكمل القراءة »

مطرٌ للرؤى الهَاطلةِ

تقول الطفلة: المطرُ، مزحة قوس قزح، قبل أن تَبِينَ أسنانهُ الملونة. يَقُول الصُوفِي: المطرُ، خيوطٌ من المعرفةِ، مُدَلاة لبلوغ الله. يقول اليائِس: هو دموع الملائكة، على الطين المتخثر، والذي استحال بشراً. أو ربما ندم الرب، على خطيئة الخلق. يقول الشاعر: يَنقش المطر تفاصيل حبيبتي، يخلقها كما أشتهي، يسقي وردتين في …

أكمل القراءة »

إطلالة على عوالم بوي جون

نافذة: في العام 1983، وفي مدينة جوبا، ولد الطفل بوي جون أوانق – والذي سيغدو فيما بعد كاتباً مجيداً، ثم عاش طفولته في الخرطوم (حي الحاج يوسف)، وفي العام 2000، انشأ برفقة عدد من الكتاب مجموعة “أماسي القطاطي”، والتي اهتمت بإنتاج الفعل الثقافي. وبوي جون هو شاعر، روائي وقاص، حاصل …

أكمل القراءة »

إستعادة المدينة (قراءة في شعرية أنس مصطفى)

         ثم يعود السؤال القديم / المتجدد ليستحوذ عليّ مجددًا كما في كل مرة، حين أجد نفسي مأخوذًا بكلمات شاعرٍ ما، “ما الذي يسحرنا تحديدًا في الشعر؟”. ينبعث السؤال  هذه المرة وأنا أنقب في العوالم الشعرية لأنس مصطفى، لأتذكر ما كتبه غاستون باشلار في محاولته لإستكناه ما تمثله الصورة …

أكمل القراءة »

الدال والمدلول في اللغة

إلى سن العاشرة كان لدي ذلك الاعتقاد أن الكلمة (الدال) هي تَمثُل للشيء (المدلول)، بمعنى أن كلمة “جبل” مثلاً تنطوي على الجبل نفسه بكل محتوياته وأنها صادرة من الجبل نفسه . وحتى بعد تبيني لخطأ هذه الفكرة إلا أنها ما تزال مدهشة عند معالجتها أدبيًا ، وهو الشيء الذي إهتم …

أكمل القراءة »

نِدَاءٌ أَزَلِيّ

يا خرائب روحي البالية يا التي انهكها الانتظار يا حرائق مُضرمة منذ الأزل منذ التفجر الأول للكون في مسامٍ مُخَبئة، اناديكِ بهذه الموسيقي؛ اناديكِ باللغة المليئة بسوء التفسير والمعني، بما يستشعره الكائن في أكثر لحظاته توحدًا بينما يقف علي حدود الأشياء الأشياء المُنهِكة للنشيد الداخلي؛ المخبوءة في رَغائب لانهائية، من …

أكمل القراءة »

الحرية والأدب

قبل ما يقارب العام كنت مخصصاً فترة من الوقت لقراءة الأعمال الأدبية المنجزة بواسطة أدباء من نيجيريا وفي واحدة من المرات هممت بقراءة عمل روائي مترجم إلي العربية، لكنني اضطررت للتوقف بعد أول صفحتين فقط من تقديم المترجمة والتي أوضحت أنها قامت بحذف الكثير من المشاهد الجنسية التي لا تتلاءم …

أكمل القراءة »