الرئيسية / السموءل شمس الدين (صفحه 3)

السموءل شمس الدين

mm
فتاة المخمل .. زفت إلي في ليل بلا ضجيج.. تزهو على قريناتها بيدين خاليتين من النقوش.. وجبين بالغ السمرة.. تيممت كفيها بلا استخارة.. وتقدمتها للصلاة بوضوء منقوض . كاتب من السودان

لغة..أم

أمي كانت مثلي تمامًا.. أو أنني أنا من نضجت مماثلًا لنكهتها.. كانت مدرسة لغة انجليزية تعشق اللغة العربية.. تحب ترتيل القرآن وحفظه ودراسته وتجويده.. تحب الكتب الصفراء والبيضاء والحمراء وكل ألوان المخطوطات القديمة والجديدة.. تحب القصص.. الروايات.. الكتب العلمية والدينية والتراثية وكتب قراءة الكف والأشعار والنثر.. الواقع أنها أسمتني تيمنا …

أكمل القراءة »

خيوط الجسد

قالت أنها : لم تمت.. ظلت حبيسة التيه تبحث عن عشق.. مر على نهش الدود لجثتها مئات السنين وهي ما زالت روحا تبحث عن الارتواء.. قالت أنها : لن تموت حتى تعشق.. وتُعشق.. ” العذرّاوات لا يفارقن الحياة حقا.. يبقين حلما لم يتحقق بعد.. والأحلام لا تموت ..” قالت : …

أكمل القراءة »

رجل طيب جدا

** أجل هو كذلك.. لدرجة أنه قبل شهور سبع عجاف.. وبعد أن دخل بيته كالطيف كما اعتاد أن يكون.. فاجأته زوجته بجسد صديقه المقرب على فراشهما المقدس.. وذلك الصديق الوفي يمنحها صرخات مكتومة ما اعتادت أن تطلقها بين يديه.. جلس على المقعد الوحيد بالغرفة يستمع لاعتذاراتها المخجلة.. أجل كان يستمع …

أكمل القراءة »

قصاصات ورق

السموءل شمس الدين : للتواصل مع صفحة الكاتب على الفيسبوك الرجاء إضغط  هنا  ** على ما يشبه المقهى كان لقاؤهما الواقعي الأول.. عقب عام كامل من اللقاءات الافتراضية.. كانت تلة مرتفعة بعض الشيء.. فوق سطح الطريق الضيق.. ضفة النيل الغربية.. والحديقة المختصرة.. على تلك التلة تناثرت بائعات الشاي.. فتصاعدت أعمدة …

أكمل القراءة »

خلود

السموءل شمس الدين : للتواصل مع صفحة الكاتب على الفيسبوك الرجاء إضغط  هنا  ** ﺃﻧﺎ ﺁﺧﺮﻫﻢ.. ﻛﻞ ﻣﻦ ﻛﺎﻥ ﻣﻌﻲ ﻟﻘﻲ ﺣﺘﻔﻪ.. ﺭﻓﻴﻘﺘﻲ ﺑﻨﺪﻗﻴﺘﻲ ﻓﻘﻂ.. ﺣﺘﻰ ﺍﻟﺨﻮﻑ ﻓﺎﺭﻗﻨﻲ..ﻏﺮﻳﺐ ﺃﻣﺮ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻤﺘﺮﺑﺺ ﺑﻲ.. ﻓﻜﻠﻤﺎ ﻧﻈﺮﺕ ﺇﻟﻴﻪ ﺃﺣﺲ ﺑﺄﻧﻨﻲ ﺃﻧﻈﺮ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻤﺮﺁﺓ.. ﻳﺒﺪﻭ ﻧﺤﻴﻼ.. ﻭﻛﺄﻧﻤﺎ ﺳﻼﺣﻪ ﻫﻮ ﻣﻦ ﻳﺤﻤﻠﻪ.. ﻏﺎﺋﺒﺎ ﻋﻦ ﺍﻹﺩﺭﺍﻙ.. …

أكمل القراءة »

عرض أول

السموءل شمس الدين : للتواصل مع صفحة الكاتب على الفيسبوك الرجاء إضغط  هنا  تمهيد : تقول الراوية.. وبطلة المسرحية: ماذا إذا.. لو أنني تخيلتني مجرد ممثلة.. على خشبة مسرح؟ وأنني في ساعة ما.. سيفصلني عن أعين الجمهور ستار.. منحنية أستمع إلى تصفيقهم.. ضحكاتهم.. دموعهم.. صرخات إعجابهم: برافو.. برافو..؟ هل ستقصر …

أكمل القراءة »

فينوس

السموءل شمس الدين : للتواصل مع صفحة الكاتب على الفيسبوك الرجاء إضغط  هنا  لن يصلني صوت الديك معلناً طلوع فجر يوم جديد.. لست شهرزاد كي أصمت.. ولست شهريار كي أحزن لصمتها عن الكلام المباح.. لست جارية حسناء مغلوبة على أمر الحكايا.. ولست ملكاً ظالماً مدللاً حولتني الأساطير إلى عاشق.. أنا …

أكمل القراءة »

مجنون فاطمة..

السموءل شمس الدين: للتواصل مع صفحة الكاتب على الفيسبوك الرجاء إضغط  هنا  ** عند اقتراب ثلث الرواية الأول من الختام.. أمرت (فاطمة) أن تسجد لـ(خالد).. فلا يوجد اعتذار يوازي خيانتها الأخيرة سوى ذاك.. ضحكت بغنج متهور.. وحاججتني: ألست من كتبتني بعيون طفلة.. وخصل حزن عتيق.. ابتسامة فجر فاضح وجسد جارية أندلسية.. …

أكمل القراءة »

من ملفات كلب ضال

السموءل شمس الدين: للتواصل مع صفحة الكاتب على الفيسبوك الرجاء إضغط هنا  ** وسعياً لتفتيت عصابة الكلاب المتشردة.. المشتبه في مسؤوليتها الكاملة عن جميع عمليات الاغتصاب الجماعي لـ(كلبات) الحي.. تم تكليف (عنتر).. أفضل كلاب الشرطة.. بالتخفي في شكل كلب ضال.. ولتنفيذ المهمة بإتقان.. اضطر الكلب الرقيب أن ينزع عنه طوقه.. ظهرت …

أكمل القراءة »

آمنة البعاتية

السمؤال شمس الدين: للتواصل مع صفحة الكاتب على الفيسبوك الرجاء إضغط هنا  ** عانقتني آمنة.. جاءت من اللامكان قدراً محتوماً.. ألصقت جسدها الأربعيني المكتنز.. بجسدي النحيل.. ثم أفلتتني مانحة إياي نظرة ميتة.. ودمعة حزينة.. صمتت جنبات الحي وتصلبت أزقته.. فقد اختارت (آمنة البعاتية) الراحل القادم.. وتتحدث الأسطورة أنّا.. حينما كنا صغاراً.. …

أكمل القراءة »