الرئيسية / احدث التدوينات (صفحه 4)

احدث التدوينات

غلاف العدد (68)

غلاف مجل102

يحتوي العدد على :   – تُنَذَّحَ*: Displace or be Displaced – قراءات: نيلوفوبيا: وثيقة تاريخية ضد النسيان – جُثث نافِقة – اللغة والعرق والموسيقى: عندما تقربك الموسيقى من الحضارة والفن والأدب – حبيب يتذكر – النار – الرواية ما بعد الكولونيالية: رؤية حداثية (1-2) – لوحات إباء  – فوتوغرافي : …

أكمل القراءة »

تَنَزُّح*

IMG-20181001-WA0001

  جمع وتحرير: مجاهد الدومة عَلى مَسْرحَ الطُّفولَة       في ظهيرة بعيدة، مدفوعاً بفضوله المحض، مُحَرّكه الأول للتنقيب عن المنسي، القديم، الموشى بغبار الذاكرة. كان الطفل ينقب ببصره في مكب النفايات –الكوشة – قرب المنزل. هنالك مع المرمي من الفائض من حوائج الناس. ولبرهةٍ، تنطلق النظرة من قوس …

أكمل القراءة »

قراءات: نيلوفوبيا: وثيقة تاريخية ضد النسيان

خالد

     تمتاز رواية نيلوفوبيا بأنها تعد كوثيقة مكانية، حيث أنها إتخذت عين السارد لمرافقته منذ الصغر، منذ لحظة غرق صديقه صلاح إلى لحظة موته وهو أستاذ مع طلابه. فهذه الرحلة السردية الطويلة تخللها إبراز عادات أهل العيلفون من واقع أنها مركز السرد المكاني، وتناولت الرواية بتقريرها غير الممل كل شيء …

أكمل القراءة »

جُثث نافِقة

معاذ

بقلم: معاذ أحمد أبو القاسم (1)      روائح الجُثث المكدسة تخترق أنفي، تتغلغل عميقاً في داخلي، وتشدني للنظر للأعلى، والبحث عن هواء نقي، أجول ببصري في الفضاء، فتتجلى لي حقيقة هيفيستوس* مُتربعاً على عرشه العظيم، يحرُسه فُرسان الجن ويُحَلِقُون حوله. يحملون سِهاماً نارية، وجزء منهم يحمل رِماح في مقدمتها الكثير …

أكمل القراءة »

اللغة والعرق والموسيقى: عندما تقربك الموسيقى من الحضارة والفن والأدب

عبير

     لماذا السلتية؟      الموسيقى السلتية Celtic Musicهي ما جعلتني اقرأ عن السلتية وأبحث عنهم كعرق ولغة وحضارة      الموسيقى ذات الطابع الأيرلندي أو الأسكتلندي.. وبالذات الأيرلندي هي التي قربتني من ذلك العرق..      موسيقى دائمًا أشعر أنها تلامس الأنهار، وترتفع للقمم الجبلية، وكأنها صوت الريح بين أوراق الشجر..      …

أكمل القراءة »

حبيب يتذكر

دهب

     عندما تمر الأيام من تلك الحقبة الزمنية تترك دراجتين هوائيتين تحت تصرف حبيب الصغير، وحين يتولى هو ذلك لم يفكر بأنه يوماً سوف يتحدث اللغة الفرنسية؛ لأن ذلك يتطلب لسان أضخم مما يملك، ولأنه لا يعد التطفل على لغات الاخرين أمراً لائقاً لم يحب دروس اللغة الإنجليزية، فهو يحب …

أكمل القراءة »

النار

ايمن

      النار التي تركتِها تأكل الجريد، النار التي تمضغ قلبي، تشتعل تحت موقد الطين، وصدري يطقطق، طق، طرق، طق، وكل شرارة تقفز بالقرب من يديكِ تختفي عند بياض العجين، أنا والنهار نتمسك بذلك اليوم، هو يمرر ضوءه بين فتحات سقف صالة، تبدو المُروق جديدة كما لو كان سقفنا ينبت، رزاز …

أكمل القراءة »

الرواية ما بعد الكولونيالية: رؤية حداثية (1-2)

الجزولي

بقلم: الجزولي إبراهيم       ثمة علاقة واشجة بين الرواية الحديثة والرواية ما بعد الكولونيالية؛ رغم أن الثانية تتبع الأولى من ناحية الوقت الكرونولوجي، ولكن إذا تمعنا في الجزور الأولية للحداثة سنجد أن النحت الأفريقي، والتنوع الثقافي، والتعدد اللغوي، له تأثير كبير على أعمال الفنانيين الذين أسسوا الحداثة الإبداعية، وأيضاً وجود …

أكمل القراءة »