الرئيسية / أرشيف الوسم : بريد القراء

أرشيف الوسم : بريد القراء

بريد القراء: الآن

بقلم: محمد صالح 1 في فناء الروح أطفال مُخَلَّدون يلعبون بتراب أيامنا و يحيلونه إلى سُلَّم للسماء ثم يدعوننا إلى الوقوع إلى الواقع ضحكتهم نَبْضُ الوجود إذا ما احتضره الصمت و فضولهم باخرة إلى جُزُرٍ غيبية ينتشرون فيها كيوم عيد يعود إلى الأبد كان الغيتار أكثرهم تمرداً فخلاياه تسبح في …

أكمل القراءة »

بريد القراء: الضفة المتسخة

بقلم: علاء الدين أحمد إبراهيم حتى أن صورته لم ترض أن تُرتسم على سطح مياههِ عندما كان يقف على ضفته، فمياهه كانت عكرة وضفته أيضاً كانت كذلك. كان يقف منتصبًا على ضفة النهر كابتسامة نقية بكومة حديث نفاقي مبتذل. كان فتى وسيم الطلعة، مثقف، يحمل قلبًا مشرّعًا لحب الآخر والحرية. لكن …

أكمل القراءة »

بريد القراء: كتابات حرة

بقلم: أوسامة بورنيسة لو كنت آنت يا “جزائر” تُرِدِين آن تسمعي صوتي لأسمعتك “طربا” لكن لست أنت يا حبيبتي من يريد سماع صوتي إنما صوت “مغتصبيك” صوت الذين يدعون الوطنية .. صوت الذين لا تعلوا حناجرهم إلا ب “الجزائر أمانة الشهداء” تبا لكم أيها الخرفان “وسختم” “لطختم” و “لوثتم” ثياب …

أكمل القراءة »

بريد القراء: المرأة التي أنصفها القليل

بقلم : مؤمن عفيفي امرأة أنصفها القليل من أهلي وأبناء وطني، امرأة أنصفها بعض الرجال والنساء، وبعض الأدباء والشعراء، والكُتّاب والقراء، حين يقرؤون ميّ زيادة أسطورة الحبّ والنبوغ، امرأة تنصف امرأة، ورجل ينصف كل هؤلاء، ومازلتُ أقول الحقيقة في سلسبيل يخبو وراء تلك الأسماء، ويحنو لصنيع الفصول والقصائد؛ ليعبر عن …

أكمل القراءة »

 بريد القراء: لم أكن ماعزاً بما يكفي

بقلم: علاء الدين احمد إبراهيم كما في كل يوم، يشد الليل رحاله إلى قريتنا الصغيرة التي ترقد بهناء بين سفح الجبل والغابة الموحشة. أسدل الهدوء ستائره، وأحالت كتل الظلام القرية لرسم كرتوني هادئ الطباع باللونين الأبيض والأسود، يعلوهُ صفحة زرقاء رقيقة من السماء الصافية التي تحمل بأحشائها قمرا خجولا لم …

أكمل القراءة »

بريد القراء: إعترافات

بقلم: حنان ساتي   يا ليتك تدري كم أهواكْ شوقي يتبعثر بحثا عن محياكْ روحي تتخثر دمعا كي تلقاكْ فهل ألقاكْ يا ليتك تأتي كل مساءْ ولتهدي نفسي بعض صفاءْ فحضورك دومًا كان رجاءْ ألأني عشِقتُك من بين الأجواءْ تلكْ اللاىء كانت حائطة بكْ لا أدري حتى الآن هل فزت بك …

أكمل القراءة »

بريد القراء: وحي قصيدة

بقلم: محمد مجذوب يا خوف شعري لُحتِ في ذات المدى انصاف خطوٍ لا ضلالاً … لا هدى حييتِ وحدك ما أصاب قصائدي سكرٌ أسير على السطور معربدا وحدي واقفز ليت صوتكِ ههنا ليسير في هذي السطور مرددا لكِ كل ما شاء الإله من الهوى إن كان منكِ الصوت كان ليا …

أكمل القراءة »

بريد القراء: إلى مَي

بقلم: إسراء رفعت       تخيلي يا مي، أنني الآن وحيد، وأن العمر بأكمله يتراوح بين الخريف والشتاء. كُنتِ الربيع. في البيت لا يتجدد شيء، سوى الهواء، هذا إن فتحت النوافذ أو فتحت الباب، أغلق علي بابي لأنني أخشى أن يشغلني شيء عن أن أفكر فيكِ، وعن كيف تمضين وقتك في …

أكمل القراءة »

بريد القراء: وردة .. فتاة .. غياب

بقلم: الفرزدق خلف الله عليان       الساعة تشير إلي الثانية عشر من ظهر السبت الحزين، كانت الفتاة جالسة على عتبة باب منزلها الخشبي، تتوسد راحة يديها، ويحفها حزن عميق، كان ذلك واضحا في عينيها الذابلتين. كل ما يعرف عن قصة تلك الفتاة، أنها كانت يومياً، عند كل صباح، تسمع طرقات …

أكمل القراءة »

بريد القراء: الفلسفة

رؤى حسن: ** تعرف في اللغة الانجليزية ﺑِـ ‏( Philosophy ‏)، هي كلمة يونانية مشتقة من (فيلسوفيا)، تعني في اللغة العربية محب الحكمة .وعلى الرغم من وضوح المعنى إلا أنه من الصعب الدلالة على مفهومها بشكل دقيق،ولكن يمكن وصفها بأنها نشاط إنساني قديم ﻳَﻘُﻮﻡُ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺪﺭﺍﺳَﺔِ ﺍﻟﻨﻈﺮﻳّﺔ ﻭﺍﻟﻌَﻤﻠﻴّﺔ ﻟﻠﻤُﺠﺘﻤﻌﺎﺕِ ﻭﺍﻟﺜﻘﺎﻓﺎﺕ …

أكمل القراءة »