الرئيسية / أرشيف الوسم : قصة

أرشيف الوسم : قصة

الكركور

سارة

بقلم: سارة محمد     اندفع صوت الطائرة عالياً، واقتربت بشدة من سمائنا، حتى خيل إليّ أنها تسقط علينا. رفع الجميع رؤوسهم بحثاً عنها في السماء، غير أني هربت مسرعة نحو المظلة ثم وقفت داخل المطبخ قابضة يدي أمام فمي. اقتربت ببطء من النافذة، أسترق النظر، ها هم الأطفال يتراكضون إلى …

أكمل القراءة »

الموكب العظيم

الروسي

بقلم: إبراهيم الروسي      رميتُ جسدي المُتعب بتثاقل، أحسستُ بإنتصار عظيم بحصولي على مقعد في البص الصغير، بعد إنتظار طويل، تخشبت على إثره قدماي من الوقوف، غير مبالياً بسعر التذكرة المضاعف، حاولت فتح النافذة لأستنشق هواء نقي بعد هذا الإنتصار العظيم، حاولت فعل ذلك بكل قوتي، لكن الزجاج تمرد عليّ …

أكمل القراءة »

منافيستو البنقو

محمد اسحاق

     تحبل الأرض، ورويداً رويداً تتشقق عنا، تفتح لنا ثقوباً صغيرة يدخل الضوء من خلالها، يزداد حجمنا فتزيد مساحة ثقوبها، وعندما نجد الفرصة المواتية نطل برؤوسنا خارجها، تاركين جذورنا متصلة بها، نحن نباتات رقيقة، خرجنا الآن من باطن الأرض، تعبث بنا الرياح الشمالية الخفيفة وننحني لها لكي تمر، أوراقنا الصغيرة …

أكمل القراءة »

بيت الانداية

علاء الدين

بقلم: علاء الدين أحمد إبراهيم     تيار الهواء المندفع من أحد الإتجاهات كان يُقسر القصب على إصدار أزيز أشبه بتأوهات العاهرة المتمرسة. قرص الشمس الذهبي يرسل سهام أشعة خجولة، بدأت لتوها تنساب إلى الداخل عبر مساحات صغيرة بين أعواد قصب “الراكوبة”، لترسم خطوطاً مذهّبة عريضة هشّة أشبه بقضبان السجون على …

أكمل القراءة »

بريد القراء: الوردة السوداء

زينب

بقلم: زينب الفاضل محمد     كانت ليلة من ليالي الخريف التي تتلبد فيها السماء بالغيوم، وكانت رائحة الطين تبعث البهجة على النفس، بالتأكيد لم تكن أفضل ليلة في تاريخ البلدة، لكن الجميع كانوا سعداء، ومعظمهم كانوا يرقصون كما لو كانت آخر رقصاتهم على الأرض.     كنت أنا أجلس على مقعد …

أكمل القراءة »

الضبع والقاضي

رجب

    بسرعةٍ، أعدَّتْ انشراح كوب القهوة الصباحي لحضرة المستشار الذي تعمل في بيته خادمةً مخلصةً، ويأتمنها أهل البيت على كل صغيرة وكبيرة. سبعة أعوام ليس بالشيء القليل، ولذا فإن لها مكانةً كبيرة في نفوسهم، ولا يُرد لها رجاء ولا دعوة لها تُرفض. خادمة مثل انشراح تستحق أن تُعامل كأنها سيدةٌ …

أكمل القراءة »

إني أتنفس حياة جديدة

بو عاصم

بقلم: بو عاصم      نكاية في النادل زرت ذات المقهى، تلصص على من في الكونتوار دون أن يتقدم عندي. للمقهى ثلاث ندال، رآني وأدار ظهره لي، حمزة أخذ سيجارة ومجها في انتظار أن يأتي نادل، أخبرته مسبقاً بالواقعة، ظللنا ننتظر، لا أدري كيف للنادل أن يتأخر اليوم. ملك الموت اليوم …

أكمل القراءة »

المسيح الأسمر

ايمن

    “هنالك نمل كثير يتسرّب من مؤخرة رأسي، أحس به كقطرات ماء تسيل على رقبتي، ويداي مثقوبتان بالمسامير.” يقول المسيح في اللوحة رأيت في الحلم الهارب من دم الخواجة، أنهار الذهب في فازوغلي يغسلها المطر، وتخرج من ذروة سنام التلال العروسات. فساتين المأتم تُلبس من جديد، والخواتم تقطع الأصابع.     …

أكمل القراءة »

قطار عُرابي

إنجي

بقلم: إنجي علي     – “كيف تجرؤ؟!”     صاحت امرأة سمراء ثم استدارت والشرر يتطاير من محاجرها، وأمسكت بشاب في أواخر العشرين من عمره، ودفعته دفعة واحدة للخلف، فألصقت ظهره بالباب الأيمن لعربة القطار، محدثة صوت ارتطام عنيف. انهالت المرأة عليه بكل ما حاباها الله من قوة تجيش في يدها، …

أكمل القراءة »

الأم الثكلى

علاء الدين

بقلم: علاء الدين أحمد إبراهيم     في إحدى الصباحات الباردة، أقصد (باردة) بالمفهوم الفيزيائي البحت. كنتُ قابعاً داخل غرفتي البائسة التي تحتل وسط منزلنا الضيق، متقوقع داخل معطفي الأسود الضيق هو الآخر تماماً كضفدعٍ مرعوب. أدخنُ سيجارة من نوع (برينجي) تارة، وتارة أدفن وجهي بين صفحات رواية شارفتُ على الإنتهاء …

أكمل القراءة »